كان هناك تداول كبير في الإمارات العربية المتحدة على من هو منذر المزكي الذي تم الحكم عليه بالحبس لمدة عامين، وما هي الكذبة التي تداولت وعلى أثرها تم حبس الإعلامي منذر، ومن هو المتعاون معه ىفى خبر اعتبر من الأخبار الغير صحيحة، ويجب أن يكون هناك حكما بالسجن على ما تم بثه إعلاميا، هذه الأمور يمكن أن نتعرف عليها من خلال المعلومان التي توضح سبب حبس منذر المزكي.

من هو منذر المزكي

منذر المزكي يحمل الجنسية الإماراتية ويقيد الآن بالإمارات، وهو من الإعلاميين الرياضيين المشهورين في الإمارات، ويعمل بشكل كبير على بث كل المعلومات التوعية من خلال منصات التواصل الاجتماعي، بهدف تعميق كل السلوكيات البناءة والايجابية في المجتمع الإماراتي، وهناك العديد من المبادرات الإنسانية والشبابية التي يعلن عنها، مما اكسبه الكثير من الشهرة والمتابعة وخاصة على حساباته على منصات المواقع الاجتماعية.

ومن خلال ما يقوم به نال منذر المزكي لقب سفير الشباب، وأيضا سفير النوايا الحسنة من خلال (مؤسسة الإمارات لتنمية الشباب)، وأيضا كرم فيما سبق من قبل القائد العام لشرطة الشارقة، على كل المجهودات التي يقوم بها إعلاميا وشخصيا.

سبب حبس منذر المزكي

تداول الكثير من الإعلاميين والنشطاء خبر حبس المذيع منذر المزكي وأيضا حب محمد سعيد العولقي الذي كان برفقته، وكان هذا يوم الخميس بتاريخ 5 نوفمبر 2020، وتداول من خلال منصات التواصل الاجتماعي في الإمارات العربية المتحدة، وهو ما جعل الكثير يفضلون التعرف على الأسباب الحقيقية التي أدت إلى حبس منذر المزكي، والحكم عليه بالحبس لمدة عامين.

وكان من أهم الأسباب التي أدت إلى حبس منذر المزكي هو ما بثه إعلاميا عن وفاة خمسة من عائلة واحدة كانت مصابة بفيروس كورونا، ومع عمليات التحقيق من الخبر، من الجهات الرسمية وخاصة من قبل وزارة الصحة الإماراتية، تبين أن الخبر غير صحيح، وان المعلومات كاذبة وملفقة.

مدة حبس منذر المزكي

وهذا الأمر جعلت المحكمة تحكم على منذر المزكي بالحبس لمدة عامين، وبالنسبة لمن رافقه وهو محمد سعيد العولقي، فتم الحكم عليه بالسجن لمدة عامين، وترحيله إلى بلده بع انقضاء مدة سجنه.وقضت محكمة الاستئناف الاتحادية بالإمارات في أبوظبي بـ حبس المذيع منذر المزكي ومن معه وهو محمد سعيد العولقي لمدة سنتين، كان ذلك بعد أن اتهموا ببث ونشر قصة ملفقة تفيد بوفاة خمسة أفراد من عائلة واحدة جراء الإصابة بمرض كوفيد -19.

ويتضمن الحكم جسن المتهمين وكان أحدهما هو منذر المزكي مراسل قناة تلفزيون في الإمارات لمدة عامين والآخر يعتبر رجل أعمال اسمه محمد العولقي، بعد ا نثبت إدانتهما بنشر قصة غير واقعية وكاذبة وملفقة، على احدي القنوات المحلية وترحيل محمد العوقلي إلى بلده بعد تنفيذ الحكم عليه.

ردة فعل المغردون على حبس منذر المزكي

قابل الكثير من النشطاء والمغردون في الإمارات قصة حبس منذر المزكي بالوقوف بجانبه في محنته، وقال الكثير انه لا يستوجب حبسه لمدة سنتين، وانه لا يعلم بان التفاصيل غير صحيحة، وان الشخص الذي رافقه بالمقابلة على قناة أبو ظبي، هو الذي حبك هذه القصة، ولا علاقة لمنذر المزكي بهذه الواقعة، آخرين كانوا ضد ما قام به المزكي، على أساس أن الإعلامي واجب عليه أن يتقصي الحقيقة قبل أن يعلن عنها ويطرحها، وهو ما أدي في نهاية المطاف إلى حبس منذر المزكي جراء نشره قصة ملفقة وكاذبة عن عائلة

هذه الواقعة بعد حبس منذر المزكي، ورفض محكمة الاستئناف تخفيف الحكم عليه، جعل الكثير يبحثون عن من هو منذر المزكي، وعن سبب حبس منذر المزكي، ومن هي العائلة التي روج أن خمسة من العائلة توفوا، وجعل الكثير من ذوي الاختصاص يبحثون عن حقيقة وفاة هذه العائلة، التي انتهت بالمطاف لحبس منذر المزكي ومرافقه، لتكون عبرة لكل من يروج الأخبار بدون تقصي الحقيقة