عبارات ترحيبية بالطالبات في بداية العام الدراسي 1442 مَبحثٌ للكثير من الطالبات والمعلمات اللاتي يفضلن أن يوجهن عبارات الترحيب وكلمات الاستقبال بالتلميذات في هذا العام 2020م ، خاصة أن البدايات قد يكون له أثراً مستمراً حتى النهاية وذلك كله يشد الهمة نحو المزيد من العطاء والتعلم، من أجل مستقبل حافلٍ بالازدهار والتقدم، ويشرق من كل ناحية في حياة هذه الطالبات، لأنهن جزء من عماد المجتمع المستقبلي الذي لا ينهض إلا بالتكاملية وهن جانباً من ذلك مهماً.

عبارات ترحيبية بالطالبات  2020

مع بداية العام الدراسي الجديد يقدم كل شخص عن ذاته تعريفه، وما يحبب السامعين أو الناظرين إليه فيه، وكذلك تجتهد كل جهة من خلال العلاقات العامة لديها أن تبرز أفضل ما لديها، وذلك كحالة جديدة، وانتقالٍ من وضع بعينه إلى غيره من الأوضاع، كل ذلك مما يعكس صورة متكاملة للرسائل التي يحملها كل شخص كان فردا ً أو جهة أو جماعة أو غير ذلك وعلى هذه الرسالة تتحدد الاختيارات المتنوعة والمختلفة، ومنها عبارات ترحيبية بالطالبات  2020.

عبارات ترحيبية بالطالبات في بداية العام الدراسي 1442

هذه بعض العبارات التي اقتطفناها كالورود من البستان لترضي الطالبات، وتؤدي الغرض والتأثير منها وذلك لأن هذه العبارات بريد المحبة بين المرسل والمستقبل، ومن أهم هذه الجمل ما يأتي:

  • أخواتي الطالبات جددوا النية وأحسنوا الطوية ليساعدنا الله تعالى في الحصول على التفوق والنجاح هذا العام.
  • اشرق العام الدراسي الجديد أخواتي الطالبات، وإن كل محب ينتظر منا أن نقدم أبهى ما لدينا من العطاء.
  • مع بداية هذا العام الدراسي الجديد علينا بالسمع والطاعة لمعلماتنا ومديراتنا وأولياء أمورنا لأن الفلاح في السمع والطاعة.
  • إن من الفضل الكبير الذي يحصده كل إنسان أن يشعر بالرضى عن نفسه، ولا تحقيق لذلك دون القناعة أو سلوك طريق التفوق.

عبارات ترحيبية بالطالبات في العام الدراسي الجديد 2020

نسوق لكم عبارات ترحيبية بالطالبات في العام الدراسي الجديد 2020 وهي جزء من الحديث عن عبارات ترحيبية بالطالبات في بداية العام الدراسي 1442 والتي نتمى أن تفيد الطالبات، وهي مقدمة من معلمة في اليوم الأول:

  • أيتها الطالبات نرحب بكم في هذا العام الرائع، وقد أعددنا عدتنا لتدريسكم وإفهامكم وسنتعب معكم فساعدونا.
  • إن الله تعالى يحب الطالبة التي تعمل دائماً الخير، وتجدد نيتها وتحسن بوصلتها، ولذلك فلتكن مع الله ليكن معكن.
  • نوصيكم في بداية هذا العام بالسمع والطاعة للمعلمات والاحترام، فإن حسن الخلق مقدم على الدرجات العلمية، ولا تخجلن من سؤال.
  • نلتقي هذه الأيام وسيأتي وقت نودع بعضنا البعض وتبقى الذكرى، فنريد أن تكون هذه الذكرى مشرقة.

 

عبارات ترحيبية بالطالبات في بداية العام الدراسي 1442 محفوفة بالوباء الذي طغى على الكثير من الدول، وصار مكافحته مسؤولية الجميع، لأن فايروس كورونا ترك أثراً يحتاج إلى  زمن طويل ليزول، فعلى الطالبات المساهمة في ذلك.