طلب من الخليفة عمر بن الخطاب أن يأذن له بغزو بلاد الروم بحرا، وهو من الصحابة الكرام وكتاب وحي رسول الله صلى الله عليه وسلم، وله سيرة عظيمة عند المسلمين ويترضى عنه أهل السنة والجماعة والصلف الصالح والعلماء وأهل الصلاح، وكان من بين السؤال عن هذه الشخصية ما ورد في المنهاج السعودي في الفصل الدراسي الأول 1442.

طلب من الخليفة عمر بن الخطاب أن يأذن له بغزو بلاد الروم بحرا

إن الإجابة الصحيحة عن هذه الشخصية يمكن أن تضيف معلومة جديدة عن هذا الإنسان، الذي خرج له أعداء لا يعرفون قدره ورضي الله عنه.

  • الجواب/ الصحابي معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه.