اخر موعد لقص الاظافر للمضحي 1441، للمسلم عيدين فقط العيد العيد الاول هو عيد الفطر المبارك والذي ياتي بعد صوم شهر رمضان المبارك، والعيد الثاني هو عيد الاضحى المبارك الذي هو سنة عن ابينا ابراهيم عليه السلام عندما امره الخالق بذبح بانه اسماعيل واتمر لامر الخالق، لتاتي العناية من السماء من بعد ذلك ويتم فداء اسماعيل بكبش عظيم.

منذو ذالك اليوم الي يومنا هذا، وهذه المناسبة هي عيد عند المسلمين، لهذا فان المسلم له فقط عيدين، العيد الذي ياتي بعد صيام شهر رمضان، وهذا العيد الذي ياتي في مناسبة فداء اسماعيل عليه السلام وهو العيد الاكبر.

موعد عيد الأضحى المبارك ووقفة عرفة 1441

سيكون يوم عيد الاضحى المبارك ان شاء الله هو 31 من شهر يونيو، ويوم وقفة عرفات ان شاء الله 30 من نفس الشهر، وبهذا يكون يوم الاربعاء هو اليوم الاول من شهر ذو الحجة، وهذا هو الموعد الذي يجب ان يمتنع الانسان المضحى فيه عن تقليم الاظافر وقص الشعر، فالرسول صلى الله عليه وسلم يحب ان يستن المؤمن بسنته، ويحب ان لا يكون المسلم عشوائي في امره، غير مصاع لاوامر الحبيب.

حديث الامتناع عن قص الشعر وتقليم الاظافر للمضحى

لم يترك الحبيب محمد شئ في هذا الدين لم يوضحه، حتى هذه الجزئية عرج عليها الرسول محمد خير الانام وقال: (من رأى هلال ذي الحجة فأراد أن يضحى فلا يأخذ من شعره ولا من أظفاره حتى يُضحى) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم، لهذا على المسلم ان يستن بسنة الحبيب ولا يتركها ويقع في المكروه.

 آخر موعد لقص الشعر للمُضحي

يوم الثلاثاء هو اخر يوم من شهر ذو القعدة، ويوم الاربعاء هو اليوم الاول من شهر ذو الحجة، وهو الموعد الذي يجب ان يلتزم فيه المضحي ويمتنع عن قص الشعر والاظافر الي يوم النحر، هذه سنة عن الرسول صلى الله عليه وسلم، وحكم من خالفها ليس بالبطلان والتحريم، ولكن مكروه، لهذا على المسلم ان يلتزم بما امر الرسول صلى الله عليه وسلم، وان لا يتمسك بسنة ويترك غيرها، لكي لا يكون في ما هو مكروه.

قلنا ان اخر موعد لقص الاظافر والشعر للمضحي هو يوم الاثنين، اي يوم الامس الموافق 29 من شهر ذو القعدة، وقلنا بانه من السنة عن الرسول الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم ان يلتزم المضحى بهذا الامر وان يمتنع عن قص الشعر او الاظافر الي يوم الاضحية ان شاء الله.

هذه سنة الحبيب محمد خير الانام صلى الله عليه وسلم، وهذا ما يحب ان يسير عليه الانسان المسلم، فمن سار على سنة الرسول صلى الله عليه وسلم سوف ينال رضى الله سبحانه وتعالى ونبيه، وان شاء الله شفاعة الحبيب يوم لا ينفع مال ولا بنون الي من اتى الله سبحانه وتعالى بقلب سليم.