يمكن أن نذكر كلام عن استقبال السنة الهجرية 1442 وهذا الكلام يعتبر من الكثير من الأحيان من البرقيات الجاهزة ولكن في أحيان كثيرة لا يعادل هذا الكلام الذي يخرج من القلب، خاصة أن هذه الكلمات أو العبارات لا بد أن يحفها الصدق، ويعتني بها القلب الذي يتخرج منه وتعبر عنه، ولهذا كان هذا العام الفضيل الهجري من الأعوام ضمن سلسلة التقويم الهجري التي اتبدأت بهجرة رسول الله صلى الله عليه وسلم المباركة من مكة إلى المدينة لتنشأ دولة الإسلام هناك في أجواء من العطاء والخير، وبث النور إلى جميع أرجاء الدنيا.

السنة الهجرية 1442

تعتبرالسنة الهجرية هذا العام جزء من عقد فريد وهو ممتد منذ أن خرج رسول الله صلى الله علسه وسلم من بيته وجعل علياً بن أبي طالب يبيت في الفراش، فيما كان الكفار يترصدونه لقتله، وقدر رافقه في هجرته صديقه أبا بكر رضي الله عنه حتى حط الرحال بالمدينة، وآخى بين المهاجرين والأنصار وأسس المسجد ووضع الوثيقة المعروفة، ولكن هذا العام يدخل على المسلمين في أجواء حزينة لأن الأمة لا زالت تعيش حياة الظلم وتجبر القوى الطاغية عليها، ومقدساتها مسلوبة منها، كما  أن الحروب تستأصل شأفتها وغير ذلك من النقاط المحزنة، ومن بينها دخول وباء كورونا إلى بلدان العالم العربي والإسلامي، وقد ينعكس ذلك على كلام عن استقبال السنة الهجرية 1442.

كلام جميل عن استقبال السنة الهجرية 1442

لا بد أن الحديث عن كلام عن استقبال السنة الهجرية 1442 من الأحاديث المهمة خاصة أن هذا العام من الأعوام الفاضلة ويمكن أن نذكر كلاماً رائعاً في هذا اليوم أو عبارات عن السنة الهجرية الجديدة 1442 التي تعتبر من السنوات الرائعة وكذلك المميزة:

  • لا تسأل صديقك لماذا يحبك، فكثيراً ما يجهل الصديق الوفي عن أسباب حبه لك، وسنة هجرية سعيدة عليكم.
  • أنت الجمال والبهاء وأنت الحيرة والولع أنت القمر يوم طلع، أنت نور المجتمع، وكل عام وأنت بخير.
  • عاهدت ربي كل ما تمر سنة أحبك أزيد وأشتاقلك أكثر وأتمنى لك أجمل سنة وعام هجري سعيد عليكم.
  • سنة هجرية جديدة توضح لنا الصديق الحقيقي هو الذي يقبل عذرك، ويسامحك إذا أخطأت، ويسدّ مسدّك في غيابك.
  • كل عام وانت إلى الله اقرب ومنه اخوف وبه اعرف والى دار كرامته اسبق ي هذا العام الخجري الجديد والرائع.
  • السنة الهجرية هذه بداية عام جديد من حياتك فاشغله بالخير ليبقي لك في تاريخك.

أجمل دعاء للسنة الهجرية الجديدة 1442

من أجمل ما يطرح في سياق الحديث حول كلام عن  استقبال السنة الهجرية 1442هـ ، أو عبارات عن السنة الهجرية الجديدة 1442 هو اللجوء إلى الله تعالى بطلب العون في هذا العام القادم والجديد الذي سيعيشه الإنسان، ومن ذلك:

  • رباه أقبل هذا العام الهجري الجديد وأنت على كل شيء قدير فاجعله عام خير وبركة لي ولأهلي.
  • الهى مع بداية هذا العام قدر أن لا يضيق لنا فيه صدر، ولا يخيب لنا فيه أمر ، ولا يرد لنا فيه دُعاء ، واحفظ لنا من نحب ، و بشرنا بما يسر وحقق لنا ما نتمنى .. يارب العالمين .
  • يا رب أنت على كل شيء قدير وهذا عام جديد قد أقبل و سنة جديدة قد أقبلت نسألك من خيرها ونعوذ بك من شرها.
  • اللهم في هذا العام لا تدع لنا أمراً إلا يسرته ولا حلماً إلا حققته، ولا أمنية إلا أسعدتنا بالعيش في جمال واقعها٫ولا دعاء إلا أثلجت صدورنا بقبوله .
  • رباه أنت حبيبي يا محول الأحوال، حول حالي إلى أحسن الأحوال بحولك وقوتك يا عزيز يا قادر.

 

ويجدر بكل مسلم أن يلجأ إلى الله تعالى بطلب الرحمة والسعادة والدعوات التي يريدها لأن في ذلك من الفضل الواسع واليقين التام الذي يجعل الله تعالى يرحم هذا الإنسان بصدق الدعوات التي يطلقها وأفضل كلام عن استقبال السنة الهجرية 1442 هو الدعاء إلى الله بصدق.