عدد سكان الكويت الأصليين 2020 فقد لوحظ في الآونة الأخيرة بأن هناك عدد كبير من الأشخاص الأجانب الموجود بالكويت ، ذلك من مجموعة كبيرة من الدول الأخرى المختلفة العربية لذلك فقد عملوا على حصر تلك الأعداد من أجل تحديد عدد السكان الأصليين ، بالإضافة إلى عصر عدد السكان من الدول الأخرى، والعمل على تقليل هذا العدد من الأجانب من أجل استعادة اتزان التركية السكانية لديهم.

عدد سكان الكويت الأصليين 2020

  • حتى تتمكن من التعرف على العدد الأصلي الموجود عليه السكان بالكويت لا بد أن يتم التعرف على عدد السكان بالتدرج منذ عام ألف وتسعمائة وسبعة وخمسين.
  • فيما يأتي سنقوم بالتعرف على عدد السكان بالكويت منذ هذا العام وهم:
  • عام ألف وتسعمائة وسبعة وخمسين كان عدد السكان 206.473 نسمة وكان من بينهما ما يقرب من 92.851 من الأجانب.
  • عام ألف وتسعمائة وواحد وستين كان عدد السكان 321.621 نسمة وكانوا ينقسمون إلى إثنين وستين بالمائة من الذكور وسبعة وثلاثين بالمائة من الإناث.
  • عام ألف وتسعمائة وخمسة وثمانين كان عدد السكان 1.697.301 نسمة وينقسمون إلى ستة وخمسين بالمائة من الذكور وأربعة وأربعين بالمائة من الإناث.
  • عام ألف وتسعمائة وتسعين كان عدد السكان قد وصل إلى 2.141.465 نسمة ويتضمنون إثنين وسبعين بالمائة من الأشخاص الأجانب، والذين يعيشون في الكويت.
  • عام ألف وتسعمائة وخمسة وتسعين كان عدد السكان 1.577.598 نسمة ويتضمنون ثمانية وخمسين بالمائة من الأجانب.
  • عام ألفين وخمسة كان عدد السكان بالكويت 2.213.403 نسمة ومن بينهم كان عدد الكويتيين 880.774 وكان عدد الأجانب في ذلك الوقت 1.332.629.
  • عام ألفين وأثنى عشر كان عدد السكان 3.268.431 نسمة وكان عدد الكويتيين من بينهم هو 1.128.381 وباقي عدد السكان بها كان من الأجانب المقيمين في ظل تلك الدولة وتحت رايتها.
  • أما في عام ألفين وعشرين فقد أكد رئيس الوزراء بالكويت الشيخ صباح خالد الحمد الصباح بأن عدد السكان قد وصل إلى أربعة مليون وثمانية ممن عشرة نسبة.
  • ذلك ويتضمن هذا العدد الكويتيين والأجانب أيضا وذلك ما تم نشره في إحدى أهم الوكالات الخاصة بالأنباء في الكويت، أي أنها الرقم الشامل الكامل.

أصل تسمية الكويت

يعود اسم دولة الكويت إلى الكوت وتعني القلعة أو الحصن جانب الماء، وجاءت هذه التسمية بعد أن ظلت لفترة طويلة منذ بدايات القرن السابع عشر تحمل اسم “القرين” وتعني التلة العالية وجاءت هذه التسميات التي استوحاها العرب من الطبيعة الجغرافية للدولة، فالكوت هو عبارة عن قلعة أو حصن كبير يقع بجانب الماء وتحيطه بعد المنازل الصغيرة، وهو ما يشير إلى الخليج.