سبب عدم حضور السلطان هيثم عن القمة الخليجية يوافق اليوم الثلاثاء الخامس من شهر يناير للعام 2021 القمة الخليجية ال41 لدول مجلس التعاون الخليجي، حيث سوف يتم تمثيل الكثير من القادة عن بلادهم في القمة الخليجية والتي سوف يتم عقدها في محافظة العلا في المملكة العربية السعودية، إلا أن السلطان هيثم حاكم سلطنة عمان أعلن عن عدم حضوره للقمة، وأنه سوف يتم إرسال نائب رئيس الوزراء وبعض المرافقين له لتمثيل سلطنة عمان في القمة الخليجية بدلا عنه، وهذا ما أثار استغراب الكثيرين حول سبب عدم حضور السلطان هيثم عن القمة الخليجية، والذي سوف نتعرف عليه في مقالنا التالي.

السلطان هيثم بن طارق يفاجئ جميع دول مجلس التعاون بعد الاعلان عن تغيبه عن القمة الخليجية

تفاجئت دول مجلس التعاون بعد وصول الدول الخبر الذي أكدته وكالة الأنباء التابعة للسلطنة العمانية، عن عدم ذهاب السلطان هيثم إلى القمة الخليجية بدورتها الواحدة وأربعون، حيث تعتبر هذه القمة هي الأولى في عهد سلطان عمان خصوصا بعد وفاة السلطان قابوس في بداية العام الماضي، حيث لم يكن السلطان قابوس يرغب في حضور القمم التي حصلت في السنوات الماضية أثناء حكمه، إلا أن العديد من دول مجلس التعاون أعلنت عن رغبة الملوك والأمراء بحضور القمة حيث سوف يحضر القمة ممثلين عن جميع الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي، في اليوم الثلاثاء الموافق الخامس من شهر يناير، حيث أكدت الوكالة الاخبارية عبر تويتر بأنه سوف ينوب عن السلطان هيثم بن طارق السيد فهد بن محمود آل سعيد وهو النائب لرئيس الوزراء العماني، حيث أكدت من أنه سوف يقلع في صباح الثلاثاء متوجها للملكة العربية السعودية مع بعض السياسيين العمانيين ليرأس الوفد الممثل لبلده في القمة.

سبب عدم حضور السلطان هيثم عن القمة الخليجية

بعد إعلان وكالة الأنباء العمانية عن خبر مفاده تغيب السلطان هيثم سلطان السلطنة العمانية عن القمة الخليجية التي سوف تعقد دورتها الواحدة والأربعون في العلا، أثار هذا الخبر استغراب الكثيرين، حيث رجحت بعض المصادر بأن السبب في عدم ذهاب السلطان هيثم للقمة الخليجية هو عدم وضوح السبب الذي دفع دول التعاون الخليجي من عقد القمة، حيث أشارت بعض المصادر بأن السلطان هيثم ملتزم باتباع نهج السلطان قابوس الذي يفضل الحياد الإيجابي في المسائل الخلافية بين الدول، وعدم رغبتهم في الدخول بقرارات من شأنها الاخلال بالاستقرار في المنطقة، كما وضحت بعض المصادر الخاصة بأن قطر إلى الآن لم توضح موقفها ونواياها للمصالحة، وكان السبب في عقد القمة من أجل وضوح الرؤيا، الأمر الذي لم يرغب السلطان هيثم بالذهاب للقمة من أجله.

المصالحة الخليجية على رأس أولويات السلطان هيثم

نفت مصادر دبلوماسية عمانية المعلومات التي يتم تداولها عن عدم رغبة السلطان العماني من حضور القمة، حيث أكدت هذه المصادر على أن السلطان سوف يبعث بمن ينوب عنه لحضور القمة، موضحا بأن الممثلين لسلطنة عمان هم من السياسيين الأكفاء في السلطنة، وجاء هذا النفي بعدما نقلت بعض المواقع الاخبارية البحرينية عن أن السلطان هيثم لن يحضر القمة الخليجية بسبب عدم تقديم المعونات المالية للسلطنة العمانية من أجل انعاش الموازنة المالية للسلطنة، وأكدت المصادر بأن السلطان هيثم يضع المصالحة الخليجية بين كل من السعودية وقطر وغيرهم على رأس أولويات السلطنة العمانية، إلا أن السلطان يرغب بالحياد في هذا الأمر خصوصا في التعامل مع القضايا الاقليمية والخليجية، كما وضحت بعض المصادر بأن السلطان هيثم يفضل أن يتدخل بشكل شخصي في تفعيل المصالحة بين الأطراف المتخاصمة، دون إدخال بلاده في وجه المدفع، كما ذكرت بعض المصادر المطلعة بأن هناك بعض الأولويات للسلطان هيثم ومنها:

  • حل الخلافات بين سلطنة عمان وإيران بطريقة سلمية.
  • القيام بالعديد من المشاريع الاستثمارية مع كل من السعودية وقطر من أجل انعاش الاقتصاد في السلطنة العمانية.
  • انهاء الأزمة الحاصلة بين كل من قطر وباقي الأطراف المتخاصمة وخصوصا السعودية.

وهكذا نكون قد وضحنا سبب عدم حضور السلطان هيثم عن القمة الخليجية من خلال مقالنا السابق، كما وضحنا السياسة التي يتبعها حاكم سلطنة عمان السلطان هيثم وقت الأزمات الإقليمية والمحلية.