كانت عملية إغتيال المحلل العسكري والسياسي هشام الهاشمي في بغداد صادمة للجميع، ولم يعرف هل هشام الهاشمي سني أم شيعي لأنه لم يظهر طائفته من قبل على الإعلام، حيث تساءل العديد عن إنتماءه العقائدي مع عملية اغتيال الكاتب السياسي والأمني هشام الهاشمي، وكان الكثير طالبا للسيرة الذاتية لهشام الهاشمي وأسباب مقتل هشام الهاشمي، وما هي ابرز الأمور التى يتناولها هشام الهاشمي حتي كان مصيره الاغتيال على أيدي مجهولين أمام منزله.

هنا التساؤل كان بشكل كبير جدا عن المعلومات التى تتعلق بهشام الهاشمي وهل هو سني أم شيعي ولمن يتبع من التنظيمات وما هو سر اهتمام هشام الهاشمي ببعض المنفلتين والتهجم عليهم، وهل هذا هو سبب اغتياله، وهناك أخبار عن آخر تغريده لهشام الهاشمي الذي من المحتمل ان تكون من أسباب الاغتيال كما ردده البعض وتناول التغريدة.

معلومات عن هشام الهاشمي ويكيبيديا

هشام الهاشمي هو عراقي الجنسية من مواليد تاريخ 9 مايو عام 1973م، وعمره 47 عاما عند اغتياله، وهو يعمل فى مجال السياسة وخاصة انه خبير امني واستراتيجي وهو مؤرخ ويبحث بشكل كبير بالشؤون الإستراتيجية والأمنية وأيضا يتناول شأن الجماعات المتطرفة، ويختص بشكل كبير بتنظيم داعش وأكثر الأمور المتطرق لها هي الجماعات الإسلامية فى العراق بداية من عام 1997م، ومع انه درس بكالوريوس اقتصاد وإدارة الا انه عمل بالتحقيق حول المخطوطات الفقهية الحديثة والتراثية.

السيرة الذاتية هشام الهاشمي

هشام الهاشمي حاصلا على الإجازة العلمية حول الحديث الشريف النبوي،واهتمامه بشكل كبير بالتاريخ للحافظ الذهبي، وتم اعتقاله من قبل (نظام صدام حسين)، وحكم عليه بالسجن وبعد ان تمت عملية غزو العراق اتجه الى العمل فى الصحافة، وبدأ بكتابة الوثائقيات والتقارير مع الصحف، وأيضا كان إعلامي يخرج على شاشات القنوات المختلفة ومنها الأجنبية، ومع الاهتمام الكبير بالجماعات المسلحة عمل على كتابة مدونة عن خريطتهم المسلحة.

كتاباته كانت اهتمامها بالجماعات المسلحة فى العراق، ومع ذلك لم يكن منتمي لأي من الجماعات المسلحة هذه، وقد قيل عنه الكثير من قبله فاتهمه بأنه مرتد واتهم بالعمالة بسبب موافقته وخلافة مع منظورهم، وهو أول من رفع اللثام عن قيادات هذه الجماعات المتطرفة.

هل هشام الهاشمي سني أم شيعي

كان هناك الكثير من الأقوال المختلفة حول انتماء هشام الهاشمي وهل هو سني ام شيعي، وهذا الامر برز مع تطرقه للجماعات الإسلامية بشكل كبير جدا والتهجم عليهم بما يحملونه من أفكار ظلامية أودت بحياة الكثير من العراقية، هل هشام الهاشمي سني أم شيعي نتيجة حبه للعراق والعمل على ان يكون العراق خاليا من المتشددين، ولكن هنا يمكن ان نختصر الكلام حول هشام الهاشمي وهل هو سني ام شيعي، فوفق تعاليمه واهتمامه بالحديث النبوي الشريف يكون مذهب هشام الهاشمي هو المذهب السني.

الإعلان عن اغتيال هشا الهاشمي

فى مساء يوم الثلاثاء الموافق تاريخ 6 يوليو 2020 تم الإعلان عن وفاة المحلل السياسي والخبير الأمني هشام الهاشمي بعد عملية اغتيال له من مجهولين، كانت عملية الاغتيال بواسطة (إطلاق نار) عليه وهو فى سيارته من قبل مجهولين، فى منطقة زيونة بالعاصمة بغداد، وقبل فترة تحدث هشام الهاشمي انه تلقي تهديد متكرر من منتسبي (كتائب حزب الله) وتم توعده بمقوله وهي “سوف أقتلك فِي مَنزِلك”.

آخر ما قاله هشام الهاشمي

بعد ان بين هشام الهاشمي من هدده وهو من كتائب حزب الله يكون الامر باين ان هؤلاء من الشيعة بالعراق، وهذا الامر يوصلنا الى انه ليس شيعي وإنما سني، ولكن حبه للعراق كانت آخر كلماته المنشورة على حسابه أنها قال ان الانقسامات العراقية تأكدت من خلال المحاصصه الحزبية الذي جاء الاحتلال بها، سنة شيعة تركمان كرد وأقليات، وجوهر أعراق فى مكونات.

وقال أيضا ان الأحزاب التى تسيطر على العراق سنية وشيعية وتركمانية وكردية، وتريد ان تعمل على تأكيد مكاسبها من خلال الانقسامات، وأيضا توجه الأحزاب الدينية الى تعمل على استبدال التنافس الحزبي بالتنافس الطائفي.

هذه لحظات صعبة جدا فى اغتيال شخصية عراقية هامة جدا لعب دورا كبيرا فى كشف مخططات الجماعات الإسلامية، وكشف معدن الشخصيات المتنفذة سواء أكانت شيعية أو سنية أو تركمانية أو كردية، وان هذه القيادات ليس همها سوي التحكم بثروات العراق وتعمل على استبعاد كل ما يعارضها ولو بعملية اغتيال، ولكن نتمنى من العراقيين ان يكون لديهم موقفا يوما ما من هذا الامر الذي وصلوا إليه.