ما سبب وفاة عبد القدير خان ، يعلم عبد القدير خان أنه أحد مهندسي البرنامج النووي الباكستاني، ليتحول والد القنبلة النووية، لذلك يعتبر خان عند شعبه بطلاً قومياً، الشعب الباكستان، أحبه لأنه جعل بلاده اسمًا على خريطة القوى العالمية بامتلاكه أول قوة نووية إسلامية، نتعرف أكثر على عبد القدير خان ونتعرف على أهم إنجازاته وسبب وفاته.

معلومات عامة عن عبد القدير خان على السيرة الذاتية

عبد القدير خان عالم نووي باكستاني مسلم متخصص في الفيزياء النووية، درس علم المعادن وعلوم السبائك، يعتبر العالم عبد القدير خان الأب الروحي للبرنامج النووي الباكستاني، وساهم في إنشاء أول قنبلة نووية إسلامية باكستانية.

معلومات عن عبد القدير خان

يعتبر العالم النووي عبد القدير من أهم العلماء النوويين في دول العالم الثالث. وهو أول مؤسس للقنبلة النووية الباكستانية، ويعتبر الأب الروحي للبرنامج النووي الباكستاني، وهذه أهم المعلومات عن العالم الباكستاني عبد القدير خان

  • الاسم الكامل عبد القدير خان.
  • تاريخ الميلاد 1 أبريل 1936.
  • العمر 85 سنة.
  • مات ١٠ أكتوبر ٢٠٢١.
  • الجنسية باكستاني.
  • محل الإقامة اسلام اباد.
  • المهنة فيزيائي، مهندس، عالم نووي.
  • اللغات الأردية والإنجليزية.

ما سبب وفاة عبد القدير خان

توفي عبد القدير خان بفشل رئوي، حيث كان يعاني من ضيق في التنفس بعد ثبوت إصابته بـ Covid-19، وتدهورت حالته وتم نقله إلى المستشفى في محاولة لإنقاذه، لكنها لم تنجح. خلد اسمه في كتب التاريخ.

أبرز إنجازات العالم النووي عبد القدير خان

نشر عبد القدير كتابا بعنوان “القنبلة الإسلامية”. كما نشر حوالي 150 بحثاً علمياً في كافة المجالات العلمية المختلفة، بالإضافة إلى حصوله على عدد من الجوائز والأوسمة، كان من أهمها حصوله على 13 ميدالية ذهبية من معاهد ومؤسسات محلية ودولية، وحصل على ميدالية. “هلال الامتياز” عام 1989، وحصل على “نيشان الامتياز” عام 1996، والتي منحتها له باكستان تقديراً لجهوده المستمرة في خدمة الوطن.