خلال المرحلة التعليمية وخاصة في مادة اللغة العربية في المملكة العربية السعودية، يطرح سؤال هاما جدا وهو لماذا سميت التوابع بهذا الاسم في القواعد النحوية، ولكن يمكن القول أنها معلومة هامة على مستوي الوطن العربي وكل من يهتم باللغة العربية، وهنا يمكن أن نفصل الأمور بالإجابة المفصلة عن التوابع، وما هي سبب تسمية التوابع بهذا الاسم، وما هي أقسام التوابع.

ما معني التوابع

التوابع معناها في اللغة العربية، وفى علم النحو تحديدا، هي أسماء يمكن أن تتبع ما قبلها من الإعراب؛ فهي تتبع الكلمة التي تم تسبقها نصبا ورفعا وجرا، ولذلك سميت توابع هنا على حسب تغير الإعراب لما تتبعه. ويُسمى ما تتبعه باسم المتبوع، ولكن سوف نفسر بشكل اكبر لماذا سميت التوابع بهذا الاسم.

أقسام التوابع الخمسة

قبل التعرف على لماذا سميت التوابع بهذا الاسم، نتكلم عن أقسام التوابع في اللغة العربية قسمها العلماء إلى خمسة أقسام، وهي أدرجت بالقواعد النحوية من قبل علماء النحو في اللغة العربية والمختصين بالمجال الكبير والواسع، ومن خلال الأقسام الخمسة يمكن أن نوضحها بالتالي:

  • القسم الأول: وهو النعت، وقد يُسمّى بكلمة صفة، ولا يوجد فرقٌ ما بين النعت والصفة غير التسمية.
  • القسم الثاني: فهو البدل.
  • القسم الثالث: فهو التوكيد.
  • القسم الرابع: عطف البيان.
  • القيم الخامس: عطف النسق.
  • وقد اختُلف العلماء ما بين الرابع والخامس، يمكن دمجهما تحت عنوان واحد فقط هو باسم العطف.

العطف في اللغة هو الميل، وعطف فلان على فلان، معناه أشفق عليه أو مال نحوه، أما بالاصطلاح النحوي واللغوي فهو ربط لفظ بلفظ، سواء كان اسما أو جملة أو فعلا بشرط أن “يُعطف على) – مثل ما عطف به.

شاهد أيضا:  المراحل التعليمية – السعودية

لماذا سميت التوابع بهذا الاسم

سؤال هام جدا مطلوب من الطالب خلال العام الدراسي الحالي، وهو من أهم الأسئلة في مادة لغتي في المملكة العربية السعودية، وهو سؤال لماذا سميت التوابع بهذا الاسم، فكما نري في اللغة العربية والقواعد النحوية الكثير من الأسماء التي تطلق ومن بينها التابع أو المتبوع، سواء كان اسما أو فعلا أو جملة، وهنا نجيب عن السؤال السابق المطروح في الفصل الدراسي الأول، ونجيب عن تسمية التوابع بهذا الاسم بالتالي:

  • الإجابة: سميت التوابع بهذا الاسم لأنها تتبع ما قبلها في الإعراب..

لماذا سميت التوابع بهذا الاسم

النعت من أنواع التوابع في اللغة

ويستخدم النعت على الوصف أو في توضيح المعلومات، الخاصة بالجملة، سواء كانت اسمية أو جملة فعلية، من خلال الأمثلة كالمثال التالي “غرد عصفور على الشجرة” ويعتبر ذلك نعت شبه جار ومجرور، وبالنسبة للنعت فانه ينقسم إلى لثلاثة أنواع:

  1. النوع الأول هو النعت شبه جملة – وينقسم لــ قسمان:
    •  يستخدم فيه الجار والمجرور.
    •  يستخدم فيه الظرف سواء كان ظرف زمان، أو ظرف مكان.
  2. النوع الثاني النعت الجملة، وينقسم لــ قسمان:
    • نعت الجملة الاسمية.
    • نعت الجملة الفعلية.
  3. النوع الثالث النعت المفرد، وينقسم لثلاثة أقسام:
    • جمع مذكر السالم.
    • استخدامه في المثنى.
    • القسم الثالث هو المفرد.

التوابع في التوكيد

بالتعرف على لماذا سميت التوابع بهذا الاسم وبالنسبة للتوكيد هناك أقسام للتوابع ينقسم لـــ نوعان:

  • النوع الأول نسميه التوكيد المعنوي، ويتم استخدام كل من (كلا – كلتا – كل – جميع – النفس والعين).
  • النوع الثاني نسميه هنا بــ التوكيد اللفظي ويكون موجود بين (بين حرفين، بين جملتين، بين فعلين، بين أسمين).

ويستخدم التوكيد اللفظي أو المعنوي من أجل توضيح معلومات خاصة  بـ الجملة كالمثال “فإن مع العسر يسرا إن مع العسر يسرا” ويعتبر  هنا التوكيد “توكيد لفظي”، من بين جملتين.

التوابع العطف باللغة العربية

أما العطف هنا يندرج حوله أربع أشكال وفق الأداة التي تستخدم وهم (لكن – بل – لا – الواو – ثم – الفاء – أو) ، ويستخدم العطف للجمع وللتخيير، أو التمييز أو التأكيد، ويتم تحديده بحسب أداة العطف، التي تستخدم مثل التالي “حضر محمد و على” والعطف جاء لأجل الجمع وتم بحرف واو العطف.

هذه أهم الملاحظات التي تم تفصيلها عبر إجابتنا المتميزة عن لماذا سميت التوابع بهذا الاسم وكما رأينا في الإجابة عنها بسبب أنها تتبع ما قبلها، وحتى أن الكلمة أو الاسم التي قبل التابع تم تسميتها بالمتبوع، وايضا اجملنا الكثير حول أقسام التوابع من خلال ما قمنا بطرحه هنا وتفسيره.