من العوامل التي تعيق الفهم القرائي وهذه العوامل يجب الانتباه لها عند الكتابة، فالكتابة هي البريد المرسل من الكاتب إلى القارئ فإذا أخل الكاتب بأسلوب الخطاب لم يصل البريد أو الرسالة إلى المستقبل وهذا يكون لخلل عند الكاتب إذا غلب عند أغلب القراء، وهذا ما يتعلمه الطلاب والطالبات في المملكة العربية السعودية في الفصل الدراسي الأول في المنهاج السعودي هذا العام 1442 في المملكة.

من العوامل التي تعيق الفهم القرائي

يمكن أن نعرج على عدد من العوامل التي تمنع أو تعيق الفهم القرائي في كتابة من الكتابات وهذه من أبرز العوامل وهي كالتالي:

  • الجواب/صعوبة الأسلوب والتراكيب التي استخدمها الكاتب سوء الحالة النفسية أو الفكرية للقارئ ضعف حصيلة القارئ اللغوية والثقافية حول موضوع النص.