العمل الذي خص في الآيات بأن الإنسان يتمنى تأجيل موته ليعمله هو يكثر السؤال من قبل العديد من الطلبة حول الإجابة الصحيحة لهذا السؤال، خصوصا مع اقتراب الاختبارات النهائية، حيث ورد هذا السؤال في مادة التربية الإسلامية، ضمن منهاج المملكة العربية السعودية، ومن باب حرصنا على مساعدتكم للوصول إلى أعلى الدرجات الدراسية، سيسعدنا مساعدتكم على التعرف على الإجابة الصحيحة لهذا السؤال من خلال موسوعة المنهاج التعليمية.

العمل الذي خص في الآيات بأن الإنسان يتمنى تأجيل موته ليعمله هو

  • الصدقة.
  • فقال تعالى:” انفقوا من ما رزقناكم من قبل أن يأتي أحطكم الموت، فيقول رب لولا أخرتني إلى أجل قريب فاصدق وأكن من الصالحين ولن يؤخر الله نفسا إذا جاء أجلها والله خبير بما تعملون”.

وتدل الآية القرآنية أن الموتى يدركون أهمية الصدقات بعد موتهم، فلذلك يتمنون الرجوع إلى الحياة لدقائق معدودة، ليقوموا بتقديم الصدقات التي سوف تنفعهم في أخرتهم، فقد قال عمر بن الخطاب: ذكر لي أن الأعمال تباهى فتقول الصدقة: أن أفضلكم.