كيف يكون تثبيت المؤمن وخذلان الكافر في القبر من اسئلة كتاب التفسير 1 اول ثانوي نظام مقررات في الفصل الدراسي الأول وهذا المبدأ من المبادئ الإسلامية التي تبينها الله تعالى ونبيه صلى الله عليه وسلم ومضى أهل العلم والفقه والتفسير في الشرح والتفصبل في ذلك، ولهذا كانت المعرفة من الإنسان لذلك مسألة هامة ليختار بعدها ما يريد من طريق.

كيف يكون تثبيت المؤمن وخذلان الكافر في القبر

  • يثبت المسلم في القبر من الثبات عند السؤال و هذا رحمة من الله تعالى على عباده الصالحين قال الله تعالى ( يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة ويضل الله الظالمين ويفعل الله ما يشاء ).
  • الكفار عدم استطاعته على النطق بالإجابة الصحيحة على الأسئلة التي يلقيها عليهم الملائكة، قال  رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:( إن العبد إذا وضع في قبره وتولى عنه أصحابه، وإنه ليسمع قرع نعالهم، أتاه ملكان فيقعدانه، فيقولان: ما كنت تقول في هذا الرجل لمحمد صلى الله عليه وسلم، فأما المؤمن، فيقول: أشهد أنه عبد الله ورسوله، فيقال له: انظر إلى مقعدك من النار قد أبدلك الله به مقعدا من الجنة، فيراهما جميعا – قال قتادة: وذكر لنا: أنه يفسح له في قبره، ثم رجع إلى حديث أنس – قال: وأما المنافق والكافر فيقال له: ما كنت تقول في هذا الرجل؟ فيقول: لا أدري كنت أقول ما يقول الناس، فيقال: لا دريت ولا تليت، ويضرب بمطارق من حديد ضربة، فيصيح صيحة يسمعها من يليه غير الثقلين.)

كيف يكون تثبيت المؤمن وخذلان الكافر في القبر