أبرز توقعات بسنت يوسف لعام 2021، تٌطالعنا الصحف اليومية والمحطات الإذاعية ووسائل التواصل الاجتماعي، كل صباح بتوقعات الفلك و الأبراج التي تجد من يتابعها ويصدقها، والبعض الآخر لا يتابعها ولا يصدقها بل وينكرها تماماً، وهناك توقعات وتنبؤات يُطلقها المنجمون، أو ما يسمون أنفسهم خبراء الفلك نهاية كل عام، عن توقعاتهم لأحداث سوف تحصل في العام الجديد، كل هذه التوقعات تأتي من باب التنجيم وليس له أي علاقة بعلم الفلك، ومن أشهر التوقعات للعام الجديد أبرز توقعات بسنت يوسف لعام 2021.

ما هو علم الفلك

علم الفلك هو العلم المُختص بدراسة حركة الكواكب، والقمر والنجوم وطبيعة كل منها، والبحث عن حياة أو الحياة علي تلك الكواكب، كما ويختص علم الفلك بدراسة دوران الأرض وحركتها ودورانها حول الشمس، دون أي إشارة إلي تأثير ذلك علي حياة الانسان، علي سطح الأرض أو أي إشارة لأحداث قد تحصل في المستقبل.

و قد بدأ علم التنجيم في شمال العراق، وكان السامريون والبابليون أول من مارس علم التنجيم، من خلال متابعة حركة الشمس والقمر والنجوم، وقد ابتدع الآشوريين والبابليون مجموعة من الدلائل النجمية، استخدموها في قياس التنبؤ والتنجيم، واعتمادا على تلك الدلائل حددوا أيام السعد، والأيام سيئة الطالع، بعد ذلك انتقل علم التنجيم من شمال العراق، وبلاد فارس إلي الإغريق وإلي قدماء المصريين، وكل منهم أوجد لنفسه مجموعته الخاصة من الدلائل النجمية.

ما هي الأبراج

الأبراج هي مجموعة مكونة من عدة نجوم، كل مجموعة من النجوم تُشكل برجا من الأبراج، المتعارف عليها في علم التنجيم التي تتكون من إثني عشر برجاً، ولكل برج مجموعته الخاصة من النجوم، التي تشكل وتحدد ذلك البرج، غالباً ما يكون مواليد أي برج يتشاركون في بعض الصفات الشخصية التي وُضعت كصفات سائدة لذلك البرج.

من هي خبيرة الفلك بسنت يوسف

ولدت خبيرة الأبراج والتاروت بسنت يوسف في العام 1985 في مصر، ولازالت تقيم فيها وبدأت شهرتها من توقعاتها نهاية العام الماضي، والتي تنبأت فها بأن العام 2022 سيكون فيه الكثير من التغيرات والتقلبات، في العديد من دول العالم نتيجة انتشار فايروس كورونا، والتي تمنت فيها أن يكون فايروس كورونا الشيء السيء الوحيد في العام 2020، وأبدت تخوفها من ظهور ما هو أسوأ من فايروس كورونا، ولعل أهم وأكثر أسباب شهرتها توقعها بأن يوم الحادي والعشرين من ديسمبر 2022 سيحمل الكثير من المفاجآت التي تدشن لمرحلة جديدة، فيها الكثير من التغيرات والكوارث الطبيعية، وقد حددت خبيرة الفلك بسنت يوسف يوم الحادي و العشرين من ديسمبر لعام 2020، باليوم الذي سيشهد حدوث إقتران بين كوكب زحل، و كوكب المشتري في برج الدلو و هو ما لم يحصل منذ أكثر من 600 عام.

عالم الفلك و التاروت بسنت يوسف لعام 2021

أوضحت خبيرة الفلك بسنت يوسف أن كل اقتران يحدث بين كوكب زحل و كوكب المشتري كل 20 عام، وكل مرة يحدث في برج مختلف، ودائما ما يتلو ذلك الإقتران أحداث مهمة، ولكن ما يميز ذلك الإقتران هذه المرة، ما قالت عنه خبيرة الفلك بسنت يوسف أن الإقتران سوف يحدث في برج الدلو، وهو ما يشير إلي أن العالم قد يشهد تغييرات كبيرة، قد تُغير شكل العالم لعشرين عاماً قادمة، قبل أن تأتي أحداث أخري نتيجة إقتران آخر، وتغيير ما سوف يكون عليه العالم خلال العشرين عاماً القادمة، مشددة علي أن التغيير سوف يكون في صالح الشعوب.

ذلك التوقع جعل من خبيرة الفلك بسنت يوسف تتصدر محركات البحث عبر الشبكة العنكبوتية، نتيجة القلق الذي سببته التوقعات والضجة، التي أثارها تحديد موعد الحادي والعشرين من ديسمبر كبداية متوقعة لتلك التغييرات، وبحسب خبراء فلكيون آخرون وتعقيباً علي ما قالته بسنت يوسف، فإن ذلك الإقتران بين كوكب زحل وكوكب المشتري يٌسمي بالإقتران العظيم وفيه ترتفع حظوظ دول، وتنخفض حظوظ دول أخري وتتدني مرتبتها، وحسب خبراء الفلك فإن أكثر ما يميز الإقتران العظيم، هو وفاة رؤساء أمريكا في العام الذي يلي الإقتران العظيم، إما بعملية اغتيال أو نتيجة وفاة طبيعية.

أبرز توقعات خبيرة الفلك و التاروت بسنت يوسف لعام 2021

توقعات خبيرة الفلك بسنت يوسف للعام 2022 في أغلبها توقعات إيجابية، تجلب السعادة والفرح للعام الجديد، وتٌبشر بعام يملأه الإزدهار والاستقرار، والسلام خاليا من أي حروب أو معارك وهدوء وانخفاض في وتيرة المعارك، في المناطق المشتعلة بالحروب والنزاعات في الوقت الحالي، وقد يشهد العالم نهاية لصراعات كثيرة في دول عدة، وإليكم أبرز توقعات بسنت يوسف لعام 2021.

توقعات خبيرة الفلك بسنت يوسف للعام 2022 لبرج الأسد وبرج الحمل

  •  توقعات بسنت يوسف لعام 2022 لبرج الاسد

توقعت خبيرة الفلك بسنت يوسف لبرج الأسد أعمالاً جيدة، خاصة في النصف الأول من العام الجديد، دون أي عراقيل ذلك لأن كوكب زحل يتواجد في مكان جيد، و كذلك مناخ ملائم.

  •  توقعات بسنت يوسف لعام 2022 لبرج الحمل

بحسب خبيرة الفلك بسنت يوسف فإن الحمل يتواجد في مكان قريب من كوكب زحل، وهذا قد يؤدي الي أن يواجه برج الحمل بعض التعقيدات في علاقاته الاجتماعية، وخاصة علاقته الزوجية لذلك يجب علي الحمل توخي الحذر و الهدوء، هذا ما قالته بسنت يوسف عن برج الحمل.

توقعات بسنت يوسف لعام 2022 لبرج العذراء وبرج العقرب

  • توقعات بسنت يوسف لعام 2022 لبرج العذراء

قالت بسنت يوسف أن هذا العام يُعد عام جيد لبرج العذراء مليْ بالنجاح وتحقيق الإنجازات، ووفرة فرص العمل لبرج العذراء خاصة في الشهرين الأولين من العام الجديد.

  • توقعات بسنت يوسف لعام 2022 لبرج العقرب

برج آخر ينتظره عام يملؤه الخير، بحسب ما ذكرت بسنت يوسف، ويتميز بالتمتع بصحة جيدة للكثيرين من العقرب، وقلة منهم سيشعرون بأن الأمور ليست جيدة كفاية، ومطلوب منهم عدم التراخي والاستمرار بالعمل بنفس الوتيرة والجهد.

توقعات بسنت يوسف لعام 2022 لبرج الحوت وبرج السرطان

  • توقعات خبيرة الفلك بسنت يوسف لعام 2022 لبرج الحوت

تقول خبيرة الفلك بسنت يوسف أن أصحاب برج الحوت يملكون مهارات عالية، ويؤدون أعمالهم بحرفية كبيرة، لذلك نتوقع لبرج الحوت الكثير من الفرص في العام الجديد.

  • توقعات خبيرة الفلك بسنت يوسف لعام 2022 لبرج السرطان

قالت بسنت يوسف أنه قد يكون أكثر الأبراج التي تشهد تغييراً كبيراً بين عام مضي و عام جديد، عام سوف تتغير فيه الكثير من أمور حياة السرطان، بشكل كبير وواضح وسريع خاصة أن برج السرطان من الأشخاص الذين يحافظون علي العلاقات الاجتماعية، ودائماً يبادرون إلي نشر الحب والدفء والسعادة.

توقعات بسنت يوسف لعام 2022 لبرج الدلو وبرج القوس

  • توقعات خبيرة الفلك بسنت يوسف لعام 2022 لبرج الدلو

من الأبراج التي تكره الروتين و يحب إحداث الفوضي لكسر ذلك الروتين، وإضافة بعض الحيوية الي حياته وسيكون العام الجديد فرصة لإيجاد شريك حياته، إن كان غير مرتبطاً أو تقوية علاقته بزوجته وأسرته إذا كان متزوجاً.

  • توقعات خبيرة الفلك بسنت يوسف لعام 2022 لبرج القوس

يمتاز برج القوس بمهارته في اقتناص الفرص، والعام الجديد سيكون بحسب ما تقوله خبيرة الفلك بسنت يوسف سوف يكون عام الفرص، التي تنتظر من برج القوس اقتناصها و استغلالها بأفضل شكل.

أبرز أحداث عام 2020

شهد العام 2022 أحداثاً كبيرة أثرث بشكل كبيرعلي حياة البشر، وأسلوب معيشتهم وأُجبرالكثيرين علي تغييرعاداتهم، اليومية والحياتية ولعل أبرز حدث في العام 2022 كان انتشار فايروس كورونا، والتعقيدات السياسة والتخوف من أي حرب قد تندلع بين بعض الدول، وكل ما يتمناه العالم في العام الجديد 2022 هو الخلاص من فايروس كورونا ونجاح اللقاحات المصنعة للقضاء عليه، وخفض التوترات السياسة والتهديدات العسكرية، والعيش بسلام وتحسن الاقتصاد العالمي واستقراره.

وهنا قدمنا لكم بعض التوقعات الإيجابية بحسب ما قاله خبراء الفلك ومنها أبرز توقعات بسنت يوسف لعام 2021، والتي تبشر بعام جديد يتخلص فيه العالم من الكثير من المشاكل، والأحداث التي عاشها، ويعود إلي ممارسة حياته، وعاداته بالشكل التي كانت عليه سابقا…. نتمني لكم عاماً سعيداً تحققون فيه كل ما تتمنون …. كل عام وأنتم بألف خير.