تاريخ تحرير الكويت بالهجري في يوم الأحد 24 شباط 1991 الموافق هجريًا 12 شعبان 1411هـ  وهذا التاريخ من التواريخ التي لها قيمة كبيرة في دولة الكويت، وقد كان الصراع بينها وبين الجمهورية العراقية أو دولة العراق على اختلاف بينهما في أراضي متنازع عليها، بالرغم من أنهما بلدين من بلاد العرب، كانت العراق وقواتها تهز الكويت وعاصمتها وتسيطر عليها بعد أن غزتها في  11 محرم 1411 هـ موافقًا يوم 2 اغسطس 1990 م دون أن تجد صعوبة في ذلك نزح الكثير من أبناء الكويت وكانت الأوضاع تنذر بأحداث ضخمة قادت القيادة في الكويت إلى طلب تدخل دول العالم ومجلس الأمن في القضة.

بعد حرب الخليج الثانية  أو عاصفة الصحراء  أو درع الصحراء وهي التي لم تدم طويلاً بعد الاحتلال للكويت تدخل مجلس الأمن والتحالف بالقوات التي لديه وضرب القوات العراقية وأجبرها على الانسحاب، وكان قبل ذلك نادها بالخروج من الكويت لكن قيادة العراق رفضت ذلك، هذا النزاع الذي حصل قبل سنوات طويلة لا زالت الآثار  إلى هذا اليوم بين الشعوب وعندما تذكر الأحداث يتجلى من جديد.

تاريخ تحرير الكويت بالهجري

في الكثير من دول العالم تواريخ لها حكايتها وهذا  التاريخ من التواريخ المهمة في حياة وسيرة دولة الكويت برمتها، ولهذا فإن التدريس في المنهاج التعليمي ، كما أن التفصيل عن هذا الحدث من التفصيلات التي تطول، وقد كان البحث عن تاريخ تحرير الكويت بالهجري هو ما بحتاج إلى الرصد والمتابعة منها ونحن بصدد ذلك:

  • تاريخ تحرير الكويت بالهجري: 12 شعبان 1411هـ  الموافق 24 شباط 1991 م.
  • كان استسلام القوان العراقية أمام التحالف الدولي في هذا التاريخ يوماً غريباً.

لكن في النهاية إن المعارك التي تخاض دون أن يكون مبرراً شرعياً لها فأي انتصار فيها بل هي من إضاعة الأخوة والجهد والتعاون.