تفاصيل صفقة الوليد بن طلال وبيل غيتس 2022، من أهم الموضوعات التي أثارت ضجة كبيرة وجدلًا كبيرًا بين المواطنين في السعودية وجميع دول العالم، حيث كانت من أكبر الصفقات العربية. أبرمت بين بن طلال والملياردير الأمريكي الشهير، مما سيحدث نقلة كبيرة في صناديق السوق في السعودية، وسيشرح لك كل التفاصيل والمعلومات المتعلقة بهذه الصفقة.

صفقة الوليد بن طلال وبيل جيتس

أبرم رجل الأعمال السعودي الوليد بن طلال صفقة عربية في سوق المال العربي مع رجل الأعمال الأمريكي “بيل جيتس” بخصوص حصته في مجموعة الفنادق العربية الشهيرة “فور سيزونز” والتي لها فروع عديدة في العديد من دول العالم. العالم، وهم 121 فندقًا ومنتجعًا، دفع فيها جيتس مبلغًا كبيرًا 2.2 مليار دولار من أجل شراء حصة بن طلال وشراء حقه في إدارة مجموعة من هذه الفنادق.

تفاصيل صفقة الوليد بن طلال وبيل غيتس 2022

امتلك المستثمر السعودي بن طلال 47.5٪ من الأسهم في إدارة مجموعة فنادق الفورسيزونز، وبعد الاتفاق مع المستثمر الأمريكي جيتس على شراء نصف الأسهم من بن طلال مقابل مبلغ مالي قدره 2.2 دولار. مليار، تم الانتهاء من الجزء الأول. من الصفقة، يمتلك بن طلال فقط 23.75٪ من الأسهم في إدارة الفورسيزونز، بحسب ما أصدرته شركة المملكة القابضة المملوكة من قبل بن طلال في سوق التداول في السعودية، وبالتالي عدد الأسهم. من المستثمر الأمريكي بيل جيتس، مالك شركة مايكروسوفت، وصلت إلى 71.25٪ بعد أن كان لديه 47.5٪ فقط ليصبح المستثمر وأكبر مساهم في هذه المجموعة، بحسب ما صدر عن شركة Cascade المملوكة لبيل جيتس، وبالتالي جميع القرارات والأعمال المهمة في المجموعة الفندقية ستعود إليه بعد إتمام هذه الصفقة، ومن المقرر أن تكتمل هذه الصفقة في بداية يناير المقبل 2022 م.

إحياء السفر العالمي

أكد المستثمر الأمريكي جيتس أنه بعد إتمام الصفقة بينه وبين المستثمر السعودي بن طلال في عام 2022 م، ستبدأ مجموعة فنادق فورسيزونز العمل على إحياء السفر العالمي مرة أخرى من خلال جذب السياح من جميع أنحاء العالم لزيارة هذه الفنادق و المنتجعات، بعد التباطؤ الذي حدث في السياحة بشكل عام نتيجة تأثير انتشار فيروس كورونا في مختلف البلدان، لكن الوضع مختلف الآن بعد انتشار حملات التطعيم المختلفة بلقاحات معتمدة ضد فيروس كورونا كوفيد- 19 مما يسهل عودة المعاملات مرة أخرى دون القلق بشأن أي شيء.