نبذة عن الشيخ شبيب بن دويان السيرة الذاتية، الذي طبع اسمه في قلوب أتباعه، وقد لامس صوته الشجاع في تلاوة القرآن الكريم عقول جيران بيت الله الذي عاش فيه قرابة خمسة عقود. بيانات شخصية عنه، ومعلومات عن وفاته أضرت بقلوب كثير من تلاميذه، وطلبة العلم الذين حفظوا القرآن على يديه.

معلومات عن الشيخ شبيب بن دويان

الشيخ شبيب بن دويان هو إمام مسجد الحلة بن ديل بالرياض منذ 45 عامًا، وعمل سابقًا مدرسًا بالمعهد، وإمام الدعوة الإسلامية بالرياض، وهو عضو هيئة كبار العلماء. وقضاة الدين الإسلامي، وكثير من طلبة علوم الشريعة منه كان مدرسًا سابقًا بالمعهد العلمي بالأفلاج، ولعب دورًا رئيسيًا في حفظ القرآن للعديد من طلبة العلم.

اسمه الكامل شبيب بن محمد بن مشنان بن دوبان، ولد بن دويان سنة 1352 هـ في مدينة الهياثم (تابعة لمحافظة الخرج)، ونشأ في تربية صالحة. من علومهم، ودرس أيضًا على يد الشيخ عبد الله بن قاود في الفقه الإسلامي، والشيخ صالح البيهاني في علوم تفسير القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة. السعودية، وتخرجت في العام الدراسي (1383-1384 هـ)، عين إمامًا لمسجد الحلة بن ديل (راشد بن ديل) في شهر رمضان من عام 1396 هـ، واستمر خلالها إمامًا وخطيبًا. حتى رمضان عام 1443 هـ، توفي يوم الخميس في 1 من صفر 1443 هـ.

سبب وفاة الشيخ شبيب بن دويان

أعلن فجر أمس نبأ وفاة الشيخ شبيب بن دويان بعد صراع طويل مع المرض، عن عمر يناهز 91 عاما، من مواليد عام 1352 هـ. ووقعت الوفاة في أحد مستشفيات العاصمة الرياض، ووفقًا لتصريحات بعض المصادر المقربة من الفقيد، فإن مراسم تشييع الجنازة اقتصرت على عائلته وأقاربه وبعض الشخصيات المقربين من العائلة، بسبب الإجراءات الاحترازية المتبعة في الدولة والتي تم تشديدها مؤخرًا نتيجة ظهور سلالات جديدة من فيروس كورونا المستجد، وصلى على جسده الطاهر في مسجد الأمير فهد بن محمد على طريق الحائر السريع. اليوم الجمعة 2 صفر 1443 بعد صلاة العصر دفن جثمانه في مقبرة المنصورية.

نعي في وفاة الشيخ شبيب بن دويان

وبمجرد انتشار خبر وفاته، بدأت عبارات النعي تنتشر ضد رحيل العالم الإسلامي الكبير شبيب بن دويان. ولعل أبرز ما كتب ضده ما يلي

  • كتب عبد الله بن إبراهيم العصفور في 1 صفر 1443 رحل الشيخ الفاضل الكبير {شبيب محمد مشنان الدويان} مذكرا الناس بفضائله وخصاله، وقيادته للمسجد زمانا طويلا. تحفيظ القرآن الكريم وتعاليم الدين الإسلامي عند كثير من علماء المسلمين، وختم حديثه بأنه من أهل العلم والاستحقاق، داعيا الله أن يغفر له ذنوبه ويرحمه ويسدد. اسكن في جنة الفردوس الاعلى.
  • وكتب المطيري فلاح المطيري بعد أن بدأ حديثه بالدعاء عليه تقبله الله ويغفر له ويغفر له ويغفر له جنات النعيم. استفد من علمه واستخلصهم من منبعه رب العالمين، فقد اتحدنا معه مع آبائنا في السموات العليا.
  • كتب أبو عبد المحسن اللهم اغفر له ذنوبه وارحمه واغفر ذنوبه إن وجدت رزقه الله الجنة، فقد نشأنا في الحي بصوت تلاوته المميزة للكتاب. من الله رحمه الله.