التعرف على الاكتتابات الجديده في السوق السعودي 1441 هو أمر هام لكل المستثمرين فى السوق السعودية وفى  البورصة السعودية، وهذا الامر متمثل بالأمور الحالية التى تدور بسبب فيروس كورونا، وسوف نتعرف على أسباب إطلاق الاكتتاب الجديدة فى السوق السعودية للعام 1441، وهناك عوامل كثيرة من وراء الاكتتاب الجديدة.

عند التعرف على الأمور التى تخص الاكتتابات الجديده في السوق السعودي 1441، نعرف ان هناك عوامل كثيرة جعلت المملكة العربية السعودية والشركات تعلن عن الكثير من التغيرات علي الاكتتابات الجديده في السوق السعودي 1441، لذا مهمة كل مستثمر أو منظم للسوق السعودية التعرف على الاكتتابات الجديدة للعام الحالي 1441/2020.

ما هو الاكتتاب الجديد فى الاسهم السعودية

الاكتتابات الجديدة هي من تلجأ إليها الشركات بهدف زيادة رأس المال وجمع المال الكافي، وهو يعني بيع جزء من الاسهم أو الشركة الى بعض الأفراد والذي يكون لهم تأثيرا ولو كان هذا التأثير ضئيلا من خلال اتخاذ القرارات الهامة داخل الشركة، ويمكن تعريفها أيضا في أنها قيام مجموعة ما من الأفراد بشراء غالبية الاسم التى ترجع الى احد الشركات أو المنشآت بعد ان تم تأسيسها، وأيضا تعني طرح بعضا من المؤسسات أو الشركات أسهمها بشكل عام للجمهور، وهذا الامر لزيادة رأس المال الخاص بالشركة أو المنشأة.

مميزات الاكتتابات الجديدة فى السعودية

هنا يمكن ان نتكلم عن عدد من المميزات المهمة فى موضوع الاكتتابات الجديده في السوق السعودي 1441، وهي التى أتاحت للجمهور السعودي من التوجه الى الاكتتابات فى الاسم التى تم الإعلان عنها، وهنا إليكم مميزات الاكتتابات الجديده في السوق السعودي 1441:

  • الاكتتابات الجديده في السوق السعودي 1441 تسهم بجذب الاستثمارات للشركة من خلال التمويل، وتهدف الى بيع الاسهم أو عملية إصدار أسهم جديدة لدعم رأس المال الموجود حاليا فى الشركة أو المنشأة.
  • الاكتتابات الجديده في السوق السعودي 1441 تعمل على تقييم وتوفير مستقل للشركة، من خلال ما يقوم عليه من متابعة الشركة منذ ان دخلت الى السوق المالي السعودي، وهذا يكون من رصد الاستثمارات وتحركاتها، ويتم تقييمها أولا بأول من خلال كافة المستثمرين.

ما هي عيوب الاكتتابات الجديده في السوق السعودي 1441

هنا أيضا رغم وجود مميزات للاكتتابات الجديدة فى السوق السعودية للعام 1441، إلا أنها تحتوي على مجموعة من العيوب الواجب على المستثمرين التعرف عليها وهي:

  • عملية الاكتتابات لكي تنفذ تحتاج الى عدد كبير من الوقت، بمعني فترة طويلة.
  • عملية انتظار تنفيذ الاكتتابات تجعل أصحاب الشركات غائبون عن أعمالهم وهي تؤدي الى نتيجة سلبية على نسب الأرباح.
  • عند حصول اكتتابات فى شركة ما مساهمة عامة، يؤدي الامر الى تدقيق مستمر عن طريق الهيئة المشرفة على تبادل الأوراق المالية.
  • عملية التدقيق يمكن ان تؤدي الى كشف الكثير من الأعمال، ويتم الإعلان عنها بشكل علني ووفق التسريبات المعلن عنها يتم عرض بعض أسرار الشركة التى يمكن ان تستغل من قبل الشركات المنافسة، وهذا يعمل على خسائر كبيرة فى الاسم.
  • بعض من أصحاب الشركات تغيب قدرتهم من الاستفادة من أسهمهم فى الشركة، لان بعض المستثمرين الأساسيين يطالبون بإعادة تجميع أموالهم فى الشركة، وإذا حصلوا على أسهم فقد لا يتمكنوا من بيعها لمدة طويلة من الزمن.

علاقة الاكتتابات الجديدة وفيروس كورونا

مع الإعلان عن الاكتتابات الجديدة المعلنة فى المملكة العربية السعودية كان لفيروس كورونا أثر كبير فى موضوع وطرح الاكتتابات من قبل الشركات المختلفة فى المملكة، وهذا الامر موضوعه التسبب بخسائر كبيرة فى سوق الاسهم والبورصة فى المملكة العربية السعودية وفى العالم اجمع، فهذا الامر توقف على تخفيف العمل فى الشركات والمنشآت الصناعية، وأيضا بسبب الحظر فى الكثير من المناطق بالسعودية.

والأمر تعلق أيضا بموضوع التداول للأسهم للشركات، هذا الامر اجبر الكثير من الشركات الى طرح فكرة الاكتتابات الجديدة من اجل زيادة رأس المال وجمع المال من خلال طرح بيع أجزاء من الشركات بشكل ضئيل، وهذا الامر يساعد على زيادة سعر الاسهم فى الشركات التى أعلنت عن الاكتتابات الجديدة فى السعودية، وتساعدهم على الكثير من زيادة رأس المال، وأيضا يمكن ان يعمل على زيادة فى أسعار الاسهم للشركات، فكلما زادت عملية شراء أسهم الشركة ارتفع سعر السهم.