سبب اعتقال وسجن سلمان العودة عام 2017، في المملكة العربية السعودية، وما هي التهمة الموجهة لسلمان العودة، أما آن الأوان للإفراج عنه، أم سيبقى حتى تخرج روحه من جسده، سلمان العودة أصبح حديث الناس عامة عبر مواقع التواصل الإجتماعي، حين تم إعتقاله، وتعاطف الكثير مع الداعية الإسلامي سلمان العودة في ذلك الوقت، لكن دون جدوى استمر اعتقال العودة، حتى ينسى الناس سيرته وذكره، لكن كانت المفاجأة بعد أن أطلق ابنه عبد الله سلمان العودة الهاشتاق، الذي أشعل مواقع التواصل الإجتماعي عامة، في 2021، الذي وضع علامات استفهام كثيرة، حول سبب اعتقال وسجن سلمان العودة، منذ 2017 حتى يومنا هذا 2021.

السيرة الذاتية لسلمان العودة

سلمان بن فهد بن عبد الله العودة، يبلغ من العمر خمسة وستون ربيعاً، الداعية الإسلامي سلمان العودة، من مواليد 14 ديسمبر 1956م/ جمادى أولى 1376 هـ، نشأ وتربى في منطقة القصيم، تحديداً في قرية البصر غرب مدينة بريدة، كان العودة متزوج من السيدة “هيا السياري”، التي توفيت عام 2017، على إثر حادث سير، مع ابنها هشام، أنجب منها عبد الله، وهشام (الذي توفي مع والدته، في حادث سير مؤلم)، تزوج سلمان العودة بزوجته الثانية، من منطقة تبوك في السعودية.

حياة سلمان العودة العلمية

سلمان العودة بدأ مشواره التعليمي في قرية بريدة، حيث درس لمدة ست سنوات في المعهد العلمي في بريدة، تتلمذ سلمان العودة على أيدي أساتذة عظماء، من كبار علماء الأمة، الشيخ محمد بن صالح العثيمين، والشيخ عبد العزيز بن باز، الشيخ صالح البليهي، والشيخ عبد الله بن جبرين، حفظ الداعية سلمان العودة القرآن الكريم كاملاً، ثم حفظ كتب عدة مثل، كتاب التوحيد، وكتاب متن الرحبية، ومتن الأجرومية، كما حفظ القواعد الأربعة، والأصول الثلاثة، ومختصر صحيح المسلم، وبرع العودة ايضاً في حفظ قصائد شعرية، من الشعر العربي الأصيل.

الشهادات العلمية لسلمان العودة

سلمان العودة رجل مثقف ومتعلم افنى حياته في البحث والعلوم والتعليم، فقد حصل على العديد من الشهادات والدرجات العلمية المرتفعة، منها:

  • حاصل على شهادة في الشريعة وأصول الدين من المعهد العلمي بالقصيم.
  • درجة الماجيستير في السنة، وتناولت رسالته موضوع “الغربة وأحكامها”.
  • درجة الدكتوراة في الشريعة في شرح كتاب الطهارة من بلوغ المرام، تمت طباعة أربع مجلدات من هذا الكتاب .

أعمال سلمان العودة

عمل مدرساً في المعهد العلمي في منطقة سكنه في القصيم، ثم عمل معيداً ومحاضراً في الكلية الجامعية، ثم تم تعيينه أستاذ في كلية الشريعة وعلوم الدين، في جامعة الإمام محمد بن سعود، لكن تم إيقافة عن العمل الجامعي عام 1414، لأسباب سياسية سعودية.

إعتقال وسجن سلمان العودة

عام 1999 تم اعتقال سلمان العودة على خلفية سياسية، في مدينة الرياض ودام حبسه لمدة سنوات طويلة، تم الإفراج عنه بتعهد منه أن لا يتدخل في الشئون السياسية، وأن يغير توجهه السياسي، لكن كان ظاهراً في تصرفاته ميوله وتوجهه السياسي المعارض للنظام الملكي، حيث كان يوجه انتقاداته للحكومة باستمرار،  في عام 2013 وجه خطاباً سياسياً للحكومة السعودية ولوزارة الداخلية، للإفراج عن المعتقلين السياسيين، ودعا فيها المسئولين لامتصاص غضب الشعب.

عام 2017 تمت حملة اعتقالات موسعة على أبرز رجال الدين الذين يتبعون فكراً ومنهجاً معارضاً للحكومة السعودية، ومن ضمنهم تم اعتقال سلمان العودة بتاريخ العاشر من سبتمبر الفان وسبعة عشر.

تفاصيل اعتقال وسجن سلمان العودة 2017

بعد فترة من مراقبة رجال الأمن لتحركات الداعية سلمان العودة، وفي تاريخ 10 سبتمبر 2017، باغتت قوات الأمن منزل العودة، وقامت بإصطحابه معها، بحجة الإجراءات الروتينية لساعتين، لكن استمر اعتقاله لمدة تسعة أشهر، تم عرضه بعدها على محكمة عسكرية سرية دون حضور اي احد، وتم إصدار لائحة اتهامات بحقه، ومازال مسجونا حتى يومنا هذا، قيل أنه في الرابع من سبتمبر 2018، قامت السلطات السعودية.

بتقديم عريضة اتهام لسلمان العودة، تفيد بتورطه في 37 تهمة بما في ذلك أفعال إرهابية، وأنه تم إصدار حكم الإعدام على سلمان العودة، في حين لم يصرح أي مصدر في السلطة بأي خبر بهذا الشأن، لكن بعد تسعة أشهر من اعتقال والده، قال عبدالله سلمان العودة: “بعد تسعة أشهر، لا توجد أي بوادر لحل الملف، وإطلاق سراح الوالد الشيخ سلمان العودة، وبقية المعتقلين تعسفيا، أسأل الله أن يعجل بفرجهم”.

سلمان العودة في ذمة الله

بعد عدة أشهر من اعتقال سلمان العودة في تاريخ 10 سبتمبر 2017، تعرض العودة للتعذيب، والحرمان من الطعام، والحبس الإنفرادي، والحبس في غرفة بدون حمام، وعدم السماح له بالزيارات، الأمر الذي أدى إلى تدهور حالته الصحية، وتم نقله إلى مستشفي في مدينة جدة، الأمر الذي جعل البعض يعتقد أن سلمان العودة في ذمة الله، لكن قام ابنه بنفي الخبر، ولم يدلي بأي تفاصيل حول الحدث.

سبب اعتقال وسجن سلمان العودة 2021_تغريدة سلمان العودة سبب اعتقاله

بعد سنوات من الإعتقال لسلمان العودة، وبعد الغموض الذي يشوب قصة اعتقاله، قرر نجله “عبد الله سلمان العودة”، الخروج عن صمته الذي استمر لمدة خمس سنوات، ليوضح السبب الحقيقي وراء اعتقال والده “سلمان العودة”، حيث تم اعتقال والده رسمياً بتاريخ 10 سبتمبر 2017، بعد تغريدة أطلقها عبر حسابه، “ربنا لك الحمد لا نحصي ثناءً عليك أنت كما أثنيت على نفسك. اللهم ألف بين قلوبهم لما فيه خير شعوبهم”،  جاءت تغريدة العودة بعد فترة وجيزة من إعلان السعودية ومصر والبحرين والإمارات مقاطعة قطر نهائياً، حيث تم تفسير تغريدته في ذلك الوقت بأنها دعوة لحكام هذه الدول، حيث اعتبرت السلطات السعودية تغريدة سلمان العودة تمرد واضح على ولاة الأمر في المملكة، حيث تم نشر تعميم على كافة المشايخ لشن حملة تأييد مقاطعة قطر، وتم اعتقال جميع المعارضين من رجال الدين والمشايخ.

سبب اعتقال وسجن سلمان العودة

تغريدة عبد الله العودة نجل سلمان العودة

في الحادي والثلاثون من ديسمبر 2020، ضجت مواقع التواصل الإجتماعي في الدول العربية، بتغريدات عبد الله نحل سلمان العودة المتلاحقة، التي يطالب فيها الجهات المعنية بالنظر للوضع الصحي لوالده، حيث أطلق عبر حسابه على تويتر مع هاشتاق #لا_تقتلوا_سلمان_العودة، وقام عبد الله العودة بإطلاق تغريداته عبر تويتر، بعد تدهور الوضع الصحي لوالده، ومع اقتراب موعد توقيع معاهدة الصلح بين دولة قطر، والسعودية والبحرين ومصر والإمارات، حيث جاء في تغريدة عبد الله العودة:

“أعلن للأمة العربية الإسلامية والعالم أن الوالد د. سلمان العودة يخضع لعملية قتل بطيء داخل السجن في الرياض، حيث التدهور المخيف لصحته في الأشهر الأخيرة والإهمال الطبي الشديد، ونحن نحمّل السلطات المسؤولية الكاملة عن كل ما يحصل للوالد”.

ثم تابع عبد الله العودة قائلاً:

“هناك تعمّد تغييب للوالد عن الأنظار ومنع الاتصالات بالكامل، وتقطّع الزيارات، ولكن في جلسة المحكمة في ربيع الآخر (منتصف نوفمبر)، رأته العائلة وجهاً لوجه أخيراً فبدا هزيلا ضعيفاً مشتّتاً مستسلماً تساوت عنده الحياة وعدمها، وهذا يؤكد سياسة القتل المتعمد”.

غموض كبير خيم على سبب اعتقال وسجن سلمان العودة عام 2017،  حتى تاريخ 31 ديسمبر 2020، عندما قرر ابنه الخروج عن صمته وتحريك الراي العام مرة اخرى ليتم النظر بعين الرحمة لوالده سلمان العودة المعتقل في السجون السعودية منذ عام 2017 على خلفية تغريدة أطلقها عبر حسابه على تويتر يدعو فيها لحكام العرب ودول الخليج بالالفة بين قلوبهم، حيث جاءت تغريدته بعد ايام قليلة من إعلان مقاطعة السعودية ومصر والبحرين والإمارات لدولة قطر، حيث تم إطلاق هاشتاق #لا_تقتلوا_سلمان_العودة، مع اقتراب موعد اعلان المصالحة بين هذه الدول.