الكثير من النساء تعاني من الزوج صاحب التفكير الشمالي الشرقي، وأنها تعجز عن التعامل معه وكيفية التصرف معه، هل زوجك من هذا النوع عزيزتي؟! لطالما كنتِ تسألين نفسك كيف أستطيع أن ألفت انتباه زوجي، و كيف أجعله يحبني ويهتم لأمري!

في بداية هذا الأمر، لنوضح لكم شيئا  يمكن أن يكون قد ذهب عن بالكم، وهو أن الزواج هو عقد تشاركي بين الرجل والمرأة، ولكن الرجل نسبته ٥١%والمرأة ٤٩%، هذا يعني أن للمرأة حق بالتعبير عن رأيها ولكن ليس في كافة الأمور.

زوجي شمالي شرقي كيف أتعامل معه

الرجل الشمالي، يحب زوجته أن تكون يده اليمنى، وهو يكون القائد للحياة الزوجية، ويجب أن تتصف زوجته بالذكاء حتى تقدم له المشورة، هذا إلى جانب  الطاعة.

عزيزتي ، هذا لا يعني أنه يجب عليكِ إلغاء شخصيتك وأن تطيعي زوجك طاعة عمياء، على العكس تماماً الرجل الشمالي الشرقي يحب المرأة ذات الإصرار والعزيمة وأن تكون مليئة بالثقة في قلبها وعقلها، وفي أنوثتها وجمالها أيضاً، أن تكوني امرأة مثقفة وواعية، امرأة على علم بكافة حقوقها، وأن تتحدثي قليلاً، وعندما تتحدثي تحدثي بما يستحق ولا تكوني محط سخرية للآخرين.

لكن احذري من هذه النقطة عزيزتي، لا تكوني دائماً قوية، يحب الرجل الشعور بأن زوجته بحاجة لرجل قوي بجانبها، وزني بين القوة والضعف وهذا مطلب أساسي.

 

هناك ما يسمى بالضعف الأنثوي، ما هو يا ترى

هو أمر جميل لا يستطيع الرجل مقاومته مهما كلفه الأمر، مهما كان منصبه، وهو أن تجعلي الرجل يشعر أنكِ اخترت أن تضعفي أمامه هو بالذات، وأنكِ اخترت أن تطيعي أوامره مهما كانت.

اشعري بالقليل من الخجل أمامه وأشعريه أنه قوي ويسيطر عليكِ في تلك الأثناء، على الرغم أنكِ تستطيعين فعل الكثير لكن تستلمين لسيطرته بمحض إرادتك.

من هي المرأة التي يعشقها الرجل الشمالي الشرقي

هي المرأة الطموحة والتي لها عالمها الخاص واهتماماتها الخاصة، لا تنتظر من أحد أن يخلق لها عالمها، المرأة التي تعرف تعطي لحياتها قيمة، قومي بمليء حياتك بما هو مهم ومفيد لكِ، مثلاً شاركِ في نادٍ رياضي، تحدثي مع صديقاتك واذهبن لقضاء وقت ممتع من حين لآخر.